GLOBALADVOCACY . c o m

! كل واحد منكم يمكنه ان يخلق الحدث

   






 



 

 

حالة المعارضة في لبنان
اية معارضة لدينا وكيف يجب ان تتطوّر ؟

النائب السابق اوغست باخوس

انني افضّل شخصيا ان تشكّل المعارضة حزبا، حزبا متكاملا. انا افهم ان يكون هناك حزب له نزعة عروبية، وحزب آخر له نزعة عولمة. واترك اللبنانين يختارون مصيرهم

 

المعارضة للأسف، كنا نتمنى لو تجمع شملها بداية. جرت الانتخابات البلدية منذ بضعة اشهر ولم تكن المعارضة تمارس مع بعضها البعض. والآن يخشى اذا وضعوا موضع المسؤولية الجماعية ... ولهذا السبب كنت اقول انني افضّل شخصيا ان تشكّل المعارضة حزبا، حزبا متكاملا. لكن يجب عليهم ان يتركوا غبطة البطرك على حدة، الاّ يستقووا بالبطريرك ولا يرئسوا عليهم مطران

رجال الدين، لازم نحن ان نحترمهم، وقلتها على اكثر من حديث تلفزيوني. انا أأبى ان يتعاطوا في السياسة ويلحق ثوبهم النقي رذاذ اوحال السياسة. رجل الدين يجب ان يكون للجميع وخاصة بكركي. بكركي كانت مرجع لكلّ المسلمين. وانا سمعت من السيد حسين الحسيني: نحن تاريخنا مستمدّ من علاقتنا مع بكركي قبل البطريرك الحالي، خاصة الشيعة الذين كانوا شيعة شمسطار وقسم من البقاع. كانت علاقتهم ومركزهم في جونيه. انا افضّل نظام الحزبين الذي يبدأ من هنا: من مع سوريا؟ هذا حزب، من مع العولمة؟ هذا حزب

هذان حزبان يتخاصمان سياسيا وسنرى لبنان على ماذا سيرتكز. انا افهم ان يكون هناك حزب له نزعة عروبية، وحزب آخر له نزعة عولمة. واترك اللبنانين يختارون مصيرهم

اما المعارضة كما هي اليوم، باي اتجاه يمكن ان تتّجه ؟

هناك شبه اتجاه ان هناك من ارتضى القرار 1559 ومن هو ضدّ القرار.مبدئيا، هناك اتجاهان. يمكن ان يغلب اتجاه العولمة، فليكن. عندئذ سوريا تحترم هذا الواقع بالفعل وتصبح تعاملنا معاملة الندّ للندّ. وليس هناك ما يمنع. معروف ان المعارضة ركبت موجة القرار 1559. هذا اتجاه. ليس ما يمنع ان يكون هناك اتجاه آخر. انا تشرّفت بمقابلة الرئيس بشار الأسد، وقلت له ما يلي : يا سيادة الرئيس، انا محام منذ اكثر من خمسين سنة. علّمتنا التجارب ان الدنيا مصلحة. اذا اختلف شقيقان، يلجأ احدهما اليّ كمحام لاقيم دعوى على شقيقه، بينما طبيعة الانسان، اذا توجّع، يقول "آخ" واذا فرح يقول "خيّ". بينما هما يتنازلان عن هذا الواقع في سبيل المصلحة. في اوروبا تناحرت دول عبر مئات السنين بين المانيا وفرنسا، شدّتهم المصلحة: "السوق الاوروبية المشترك". انا اتمنّى يا سيادة الرئيس، كلّما جاءت شاحنة حليب من سوريا الى البقاع مثلا، تتسبّبون لانفسكم بخمسين خصماً. الخضار التي اندلقت على قارعة الطريق في عكار، هذه ليست خضار مار مارون. هذه الخضار لجماعة متأثرة من هذا الواقع ان سوريا لاتؤمن لهم حقوقهم واسباب معيشتهم. كلما اراد احد ان ينقر على وتر، عليه ان يفهم ان هذا الوتر يجب ان يكون وتر المصلحة. والبشر لديهم توق ان يؤمنوا حياتهم وعبر التاريخ، كيف عاشوا ؟ كيف عاش البشر ؟ على ضفاف الانهر، على الاراضي الخضراء التي كانوا يتعايشون معها، امّهم الطبيعة. كانوا يحترمون هذا الواقع. فكلّ واحد كان يعرقل سبب معيشتهم، كانوا ينتقمون منه

ان الضغط الشعبي يلزمهم. هؤلاء افراد. هؤلاء كلّهم افراد. كلّ واحد منهم يشدّ لصدره. ليس لديهم مصلحة مشتركة. لا اريد ان اسمي، لكن كلّ واحد كما شاهدناهم في الساحة عندما حصلت الانتخابات البلدية، كانوا على خلاف في ما بينهم كلّهم. انا افضّل ان ينشأ حزب عرب وعروبة، اتجاه عرب وعروبة، وحزب يسعى الى سوق عربية مشتركة. نحن لا نخسر مهما يكن. سوريا غنية بالاهراء. اهراء روما كانت في سوريا. واصبح لديهم بترول، واصبح لديهم اقتصاد نسبيا حرّ ومنتج. فليكن. اذا سوريا تعمل على تأمين مصالح اللبنانيين، انا من الاشخاص الذين ينتسبون لهذا الحزب الذي اتجاهه عرب وعروبة. اما الحزب الآخر، فيكون عولمة، اوروبا، تيّار اوروبا. عندئذٍ، اوروبا تشدّ بنا لرفعنا الى مستواها. الانسان يجب ان يسعى الى تأمين معيشته، هذه سنّة الحياة

قلت لهم مرّة وصاروا يضحكون. هناك مثل خصوصا عند اهالي زحلة : "يا سندي". الأم عندما ترضّع ابنها، تقول له "يا سندي". انا اعطيك الآن حتى فيما بعد، انت تسندني في آخرتي. "يا سندي"، تصبح سند آخرتي. وهذه قمة العطاء من اللأم. الأم أم العطاءات. انا الآن اقول لأحفادي "يا رجوتي"، يا رجائي، يعني بدكم تؤمنوا لي آخرتي، انتم،. هذه قاعدة الكون. قاعدة الكون

 

1.2.2005
 

النائب السابق اوغست باخوس
رئيس هيئة تحديث القوانين في مجلس النواب

doteasy.com - free web hosting. Free hosting with no banners.

 

 

 

 

Copyright © 2004-2005 GlobalAdvocacy.com
All Rights Reserved 
   User Agreement | Privacy Policy