GLOBALADVOCACY . c o m

! كل واحد منكم يمكنه ان يخلق الحدث

   



 

 

 

 

النضال ضد الروح التشكيكية والتغيّب عن المشاركة السياسية
حثّ اللبنانيين على الاشتراك في السياسة
ايّة حلول نقترح ؟

الســـيد جورج حاوي
الامين العام السابق للحزب الشيوعي اللبناني

التشكيك بقدرتنا لحكم نفسنا اي الحاجة الدائمة لوصاية والتشكيك في قدرتنا على ابداء الرأي بمعزل عن رأي الآخرين، هذا هو أخطر ما في الأمر. كم كان كبيراً وليد جنبلاط عندما وجّه ذلك النداء من المختارة في الاّ يرتفع اي علم او صورة غير علم لبنان والا يلقى اي شعار الا النشيد الوطني اللبناني. ان المأساة توحّد. اعتقد ان اللبنانيين الآن يستعيدون ثقتهم بنفسهم. استعادة الثقة بالنفس هي بداية استعادة الحياة السياسية

George Hawi

اهمّ شيء هو ما نجحوا في فرضه علينا : التشكيك بوطنيّتنا وبقدرتنا على حكم نفسنا. فانت لبنانية، يا بدّك تكوني سورية او مع اسرائيل او مع اميركا او مع فرنسا او مع هونولولو او مع الفيدجي، اما انت عاجزة على ان تحكمي نفسك. هذا التشكيك بقدرة اللبناني على حكم نفسه يجعل البعض باخلاص يقول لك: تريدون ان تخرج سوريا من لبنان كي تدخل اسرائيل، وكأنما لا يمكن ان تكون سوريا خارج لبنان بدون اسرائيل. علماً ان الذي اخرج الاسرائيليين من لبنان هم اللبنانيون بدعم سوري، وان اسرائيل لم تخرج من سوريا بعد. فما زالت تحتلّ الجولان وقادرة في ان تحتلّ دمشق في اي لحظة بينما سيكون من الصعوبة بمكان عليها ان تعود لاحتلال بيروت

تشكيك بقدرة اللبناني على حكم نفسه وادخال في ذهننا اننا بحاجة الى وصاية وان الاستغناء عن الوصاية السورية يستتبع حتماً وصاية من نوع آخر. وهذا التشكيك يمارسه الطرفان : المتمسّك بالوصاية السورية والساعي الى استحضار الوصاية الغربية للحيلولة محلّ الوصاية السورية على حساب اللبنانيين

نحن لسنا قاصرين. نحن حرّرنا بلادنا. نحن كنا من أوائل الدول العربية التي حصلت على استقلالها. حرّرنا لبنان من الاحتلال الاسرائيلي بفعل المقاومة، ونحن كنا بدايتها وان كان حزب الله قد اتمّ المراحل النهائية منها. ولكن صلاة البطريرك وصلاة بئر العبد، ووحدة اللبنانيين وصمود أهل الجنوب هم ايضاً هذه المقاومة ووحدة اللبنانيين والسلطة والجيش وكلّ لبنان. ونحن اعطينا دروساً في الحد الادنى من الديموقراطية لا عدم مؤاخذة. يباهون الآن انهم عملوا انتخابات بلدية في الرياض. في دير القمر حصلت انتخابات نيابية قبل 150 عاماً في لبنان. كذلك في قرى جبل لبنان. ونحن الآن نعالج شوائب ممارسة ديموقراطية في قانون الانتخابات ولكن لا نبحث في جوهرهم ولا في دور المرأة ولا في حق المشاركة. نحن نبحث في ما هو اللوكس (1) نسبياً على ما هو اساسي ولم يحصل بعد في تلك الانظمة العربية التي مازال الاستفتاء هو طريقتها بـ 99.99 او ما زال تعيين الرؤساء يتمّ من خلال الانتخاب، ولكنها عمليّة تعيين رغم كلّ ذلك

ثم هذا التشكيك بقدرة اللبناني على أخذ القرار بمعزل عن رأي الدول. هذا هو أخطر ما في الأمر. التشكيك بقدرتنا لحكم نفسنا اي الحاجة الدائمة لوصاية والتشكيك في قدرتنا على ابداء الرأي بمعزل عن رأي الآخرين. انا اعتقد ان ايجابيات هذه المشاركة الشعبية في الانتفاضة ضدّ اغتيال الرئيس الحريري، اعادة الثقة للبنانيين بأنفسهم. كم كان كبيراً وليد جنبلاط عندما وجّه ذلك النداء من المختارة في الاّ يرتفع اي علم او صورة غير علم لبنان والا يلقى اي شعار الا النشيد الوطني اللبناني. ان المأساة توحّد

اعتقد ان اللبنانيين الآن يستعيدون ثقتهم بنفسهم. استعادة الثقة بالنفس هي بداية استعادة الحياة السياسية. المعارضة تجتمع، تخطىء او تصيب شيء آخر، تقرر، تطرح شعاراً متطرّفاً احياناً، اقلّ تطرّفاً، تتراجع هنا، تتقدّم هناك، ولكنها تطرح وتسأل وتحاسب وتناقش، تسقط حكومة في المجلس ووسط الشارع ثم غداً ستقول رأيها في تشكيل الحكومة المقبلة، قد تسقط رئيس جمهورية وقد تنتخب رئيساً آخر ثم يسقط مرّة اخرى وتجري انتخابات نيابية. نعم، نحن على طريق محاربة التشكيك بقدرتنا على ان نكون انساناً في القرن الـ 21

 

1- Luxe
 
3.3.2005
 

السيد جورج حاوي
الأمين العام السابق للحزب الشيوعي اللبناني ّ

doteasy.com - free web hosting. Free hosting with no banners.

 

 

 

 

Copyright © 2004-2005 GlobalAdvocacy.com     
 All Rights Reserved
User Agreement | Privacy Policy