GLOBALADVOCACY . c o m

! كل واحد منكم يمكنه ان يخلق الحدث

   



 

 

 

 

النضال ضد الروح التشكيكية والتغيّب عن المشاركة السياسية
حثّ اللبنانيين على الاشتراك في السياسة
ايّة حلول نقترح ؟

الرئيس الأسبق لمجلس الوزراء الدكتور سليم الحص

الديموقراطية نظام والديموقراطية ثقافة، ونحن ينقصنا شيء من الثقافة الديموقراطية. هذه الثقافة لا تنبت بلحظة، انما تنمو مع الوقت لكن لا بدّ من العمل من أجلها. كذلك قانون الانتخاب له تأثيره في هذا الموضوع، له فعله في هذا الامر. اعتقد ان نظام التمثيل النسبي يحفز الجميع الى المشاركة، لانه لا يصح القول في النظام النسبي ان هناك من كتب له النجاح وعبثا تحاول ان تقترع ضده. هذا جزء من الموضوع لكن انا اركز على الثقافة عموما

بالنسبة للديموقراطية، انا اعتقد ان لها وجهان. الديموقراطية نظام والديموقراطية ثقافة. لا يكفي ان يكون عندنا نظام ديموقراطي صحيح ان لم يكن هناك ثقافة ديموقراطية عند الناس. نحن ينقصنا شيء من الثقافة الديموقراطية. كيف نعالج هذا الامر؟ لا شك ان هذه العملية طويلة، واسعة، متشعبة، تستوجب تخطيطا، وعملا دؤوبا، ومنهجيا، ومبرمجا، على اكثر من صعيد: تربوي، اعلامي، ثقافي، وسياسي. كل هذا يجب ان يتكامل مع بعضه البعض. هذه الثقافة لا تنبت بلحظة، انما تنمو مع الوقت، لكن لا بد من العمل من أجلها. ولكن اعود لما سبق لي وقلت، قانون الانتخاب له تأثيره في هذا الموضوع، له فعله في هذا الامر. كثير من الناس اليوم لا يجشمون انفسهم مؤونة التوجه الى اقلام الاقتراع لممارسة حقهم في الاقتراع، على نظرية ان فلانا سيفوز سواء انا اقترعت او لم اقترع. بي وبدوني. هذه هي النظرية. سواء انا شاركت او لم اشارك، مكتوب لفلان اوعلان ان يفوز في الانتخاب، فلماذا اشارك؟ عبثا احاول

انا اعتقد ان نظام التمثيل النسبي يحفز الجميع الى المشاركة، لانه لا يصح القول في النظام النسبي ان هناك من كتب له النجاح وعبثا تحاول ان تقترع ضده. الذي كتب له النجاح يمكن ان يفوز اكثر من غيره، يمكن ان يفوز بـ 60 بالمئة او 70 بالمئة من مقاعد المنطقة، لكن هناك 30 بالمئة ليست له. هذا يشجع الناخب ان يتوجه الى قلم الاقتراع، ربما فاز بـ 30 بالمئة الباقية فتكون له، والصوت لا يذهب هدرا. في النظام الاكثري هناك الكثيرون من الذين يعتقدون ان الصوت يذهب هدرا، عبثا احاول ان اقترع لسوى هذا الشخص. اذا اقترعت، فلا قيمة لصوتي. في النظام النسبي، في نظام التمثيل النسبي، الصوت لا يذهب هدرا. يمكنك ان تصوت لـ 30 بالمئة او 40 بالمئة، للاقلية، لكنك تحصل على ممثل. هذا جزء منها. ولكن انا اركز على الثقافة عموما. والثقافة تربية، والثقافة اعلام، والثقافة توجه ثقافي، سياسة ثقافية في البلد، تنمية ثقافية في البلد. والاعلام له دور كبير بالحقيقة لان الناس تطلع على ما يجري في دول العالم وهذا لا شك يزيد من معارفها ومن جعلها تأخذ قراراتها بشكل عقلاني اكثر

12.1.2005
 

الدكتور سليم الحص
رئيس مجلس الوزراء الاسبق

doteasy.com - free web hosting. Free hosting with no banners.

 

 

 

 

Copyright © 2004 GlobalAdvocacy.com     
 All Rights Reserved
User Agreement | Privacy Policy